الخميس، 9 يونيو، 2011

لماذا قمنا بالثوره ؟؟





الشعب قام بثوره - اسقط النظام ورأس النظام مبارك – ثوره ابهرت العالم – وبالتالى كنا نتوقع نجاحات غير مسبوقه فى اى ثوره حدثت فى العالم – ولكن هناك حقائق واضحه للجميع يجب ان ندركها :

1- مبارك فى شرم الشيخ فى جناح خمس نجوم فى المستشفى بيتعالج او بيدعى المرض الله اعلم ، بيستقبل بوكيهات ورد مكتوب عليها " احنا آسفين ياريس " ومازال ممسكا بالريموت كنترول ويتحكم عن بعد فى امور كثيره.

2- مصابى الثوره ربنا يعلم بحالهم – منهم من يحتاج العلاج ومنهم من يحتاج المساعدات الماديه والمعنويه.


3- هاله سرحان بطله عادت الى مصر وتم استقبالها فى المطار على انها بطله مناضله ومفجرة الثوره ، و الدكتورعلاء الاسوانى صاحب رواية " عمارة يعقوبيان " اصبح مناضل ثورى – وخالد يوسف المخرج العالمى " على حسب قوله " ايضا مفجر من المفجرين فقد اخرج الفيلم الوطنى " دكان شحاته " ، ولا ننسى ظهور " هايفاء وهبى " مما فجر روح الثوره عند الشباب " مستحملوش " ، ساويرس ايضا اصبح متحدث رسمى باسم الثوار فى الفضائيات التى يملك احدها ، وما المانع ان كانت الدنيا لسه فيها اكتر " ومحدش بيحاسبه بالثانيه" و ما اكثر راكبى الموجه اسماء لا حصر لها فقط تابع برامج : التوك شو" وستجد منهم الكثيرين .



4- يعتقد الاخوان ايضا انفسهم من اهم اسباب نجاح الثوره لانهم كانوا بيقولوا الله اكبر فى التحرير ، وبدأو بتوزيع معونات للغلابه والبطاطين "عشان احنا لسه خارجين من الشتا وكان برد اوى". ويعتقدون انهم الاعلبيه فى المجتمع الوطنى والاعجب انهم يتكلمون باسم الاسلام ولايدركون ان الشعب المصرى اغلبيته مسلم ولم يفوضهم بالتحدث نيابة عنه ، وهناك الآن مئات الاحزاب وانتعشت الحياه الحزبيه ولكنها جميعا لاتملك الاغلبيه ، فالاغلبيه العظمى اطلق عليهم البعض " حزب الكنبه " ، وهناك بعض الشباب لا اعلم من ثوار التحرير او لا قاموا بعمل ائتلاف شباب الثوره " الله اعلم مين اللى ائتلفهم " وبيتكلموا باسم الملايين.



5 - امن الدوله بعد ان رفضه الجميع لملم اوراقه وشهادات ميلاده و الفيش والتشبيه وذهب الى السجل المدنى وغير اسمه ليصبح امن قومى وعايش زى الفل .



6- الفتنه زادت حدتها بعد الثوره ، ويعتقد البعض ان " فلول " او " ثوره مضاده " هى من اشعلت الفتنه ، وبالطبع تم التعامل مع الامر باستدعاء الشيخ فلان والقس فلان وتبادل الاثنان الاحضان والقبلات واحتلا الصفحه الاولى من الجرايد بجوارهما الهلال والصليب ، وهكذا تم القضاء على الفتنه.



7- اعلنوا عن مليارات الدولارات فى حوذة من سرقوا مصر من النظام السابق ، مليارات تكفى وتفيض لسد ديون مصر ، ولكن الحقيقه المره ، ان مفيش مليم رجع ، واقترضنا لعمل الموازنه الجديده.



8- يظهر البعض من الموالين للنظام السابق ويتهم الثوار بخراب مصر " على اساس ان مصر قبل الثوره كانت جنه ".



9- تغير مفهوم السوبر ستار لدى المشاهدين ، لم يعد الممثلون والمطربون هم نجوم الشباك فقد احتل مكانهم بجداره " منى الشاذلى ، عمرو اديب ، ابراهيم عيسى ، محمود سعد ، عمرو الليثى ، احمد المسلمانى ، وانضمت اليهم بقوه العائده من الخارج " هاله سرحان" .



10- الشعب والجيش ايد واحده ، المسلمون والمسيحيون ايد واحده – الشرطه والشعب ايد واحده – البلطجيه والفلول ايد واحده ، ولكن للاسف لما نسمع ان مصر والمصريين ايد واحده .



11- يمكنك بسهوله ان تصبح بطل ، ماعليك الا ان تسجل فيديو تمجد فى الثوره و الثواره وتشتم الفساد والنظام السابق ، واذا اردت ان " تفضح " عدو لك فقط ادعى انه ضد الثوار وثوره مضاده ويسب ميدان التحرير ، فقط ثوانى معدوده وسيقوم المناضلون على الفيس بوم بتدشين صفاحت وجروبات تشتمه وتفضحه تحت عنوان كارهى " فلان " .

12 – كل جمعه ننادى بمليونيه تحت اسم معين وبالفعل يذهب مئات الآلاف ، ولكن عندما اعلنا عن مليونية " جمعة العمل " لم يتجاوز العدد الالف .



13 - اختفت الشرطه عن الميدان اثناء الثوره وجارى البحث عنها حتى الآن .



14- تفتت القوه الضاربه للثوره التى كانت تنادى ب حريه و عداله اجتماعيه الى مطالب فئويه ( انانيه ) .

15- تم تغيير محطة مترو " حسنى مبارك " الى محطة " الشهدا ، ونسى الجميع انها محطة " رمسيس " كما يطلق عليها الجميع.



16 – انتشرت صفحات على الفيس بوك " احنا آسفين ياريس " و " حقك علينا يا بابا " ، ويدافع روادها عن مبارك باستماته تثير الشك متحججين بذلك انه صاحب الضربه الجويه التى اسقطت اسرائيل ولا يذكرون ابدا انه فتح صفحه جديده مع اسرائيل وصالحهم بان صدر لهم الغاز برخص التراب ، والرد الامثل عليهم وعلى ضربته الجويه " ياريته كان ضربنا احنا الضربه الجويه وكان حكم اسرائيل 30 سنه " .



17- تم تكريم شهداء الثوره التكريم الامثل باستغلال صورهم وطبعها على ورق كارتون لتباع فى اشارات المرور وعلى ارصفة ميدان التحرير " الشهدا بجنيه قرب يا بيه ".



18 – اصبح ميدان التحرير مزارا سياحيا تقصده العائلات والحبيبه ايضا، يمتلىء ببائعى الحمص ، اعلام مصر ( الصغير باتنين والكبير بخمسه ) ، ساندوتشات الكبده و السجق ، والشاى والمشروبات الغازيه.



19 - قام اوباما بترشيح فتى جوجل رئيسا لمصر اعتقادا منه ان ذلك سيقرب امريكا من الشباب المصريين ، ولا يعلم ان صفحة كارهى وائل غنيم على الفييس بوم تجاوزت المليون .


20 - ظهور آفات اجتماعيه تطلق على نفسها " توفيق عكاشه " ترشح نفسها للرئاسه.


21 – اصبح رجل الشارع مثقفا ويعلم معانى كلمات لم يحلم يوما ان يعرفها ( فلول – تكنوقراط – ايدلوجيله – اجنده ... وغيرها ).


نعم قمنا بثوره ، نعم ابهرنا العالم ، نعم حققنا ما لم نحلم به من قبل باسقاط الطاغيه وحاشيته ، نعم هناك انفلات امنى ، ولكننا قمنا بحماية مصر والمصريين من خلال اللجان الشعبيه ، نعم هناك ركود اقتصادى الآن ، ولكن انتعاش الاقتصاد من قبل كان يدخل خزائن النظام الفاسد ، ولكن الآن حين نبنى سنجنى وحين نزرع سنحصد نحن " المصريين " ، ولا ننكر اننا نحتاج لمزيد من الوعى للحكم على الامور خاصة السياسيه حتى لا نكون طعم سهل لراكبى الموجه ومدعى البطوله من هنا و هناك ، نعم الجيش حمى الثوره ، ولكن هناك فرق بين الجيش والمجلس العسكرى ، الجيش خط احمر لا يمكننا تجاوزه ولكن المجلس العسكرى يمكننا محاسبته ان اخطأ ، واخيرا فلنترك الدكتور دكتور ، والمهندس مهندس ، والمدرس مدرس ، والسباك سباك ، وليتقن كل منا عمله ، ونترك الفتاوى لاهل الفتوى ولنسقط بداخلنا شخصية ابو العريف فهى المحرك الرئيسى للثوره المضاده ، وبذلك سنتمكن من الرد على السؤال المحير " لماذا قمنا بالثوره " ، وليحمى الله مصر والمصريين من المستغلين والمتربصين .

---------------------------------------------------------------------------

بقلم : محمد حسن

مؤلف كتاب : الف نيله و نيله